منتديات النادي اونلاين الرياضيه

منتدى يحمل في صفحاته اخبار كرة القدم والانديه السعوديه والعربية والعالميه
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الصحافه الرياضيه "ليوم الخميـــس 9-6-1432هــ" ((الجزء الثاني))

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin


المساهمات : 19
تاريخ التسجيل : 11/05/2011

مُساهمةموضوع: الصحافه الرياضيه "ليوم الخميـــس 9-6-1432هــ" ((الجزء الثاني))   الخميس مايو 12, 2011 6:10 pm


المطوع كتب بداية قصة التأهل.. وصاحب الارض فشل في قتل روح النصر
«فارس نجد» يتذوق طعم الخسارة من الاستقلال بطعم الانتصار




مكة المكرمة - تركي الغامدي

خطف النصر بطاقة التأهل عن مجموعته الثانية على الرغم من خسارته في إيران من الاستقلال 1-2 وجاء التأهل النصراوي لدور ال16 بفارق الأهداف عن الاستقلال بعد تساويهما في النقاط برصيد ثماني نقاط لكل منهما، افتتح بدر المطوع التسجيل للنصر (60)، وعادل فرهاد مجيدي النتيجة للاستقلال (62)، قبل أن يُضيف العراقي هوار ملا محمد الهدف الثاني للاستقلال (89)، وبعد تأهل النصر ثانياً عن مجموعته سيعود من جديد إلى إيران ليلاقي ذوب آهان في دور ال16.

بداية المباراة كانت هادئة نسبياً إذ تبادل الفريقان الهجمات التي لم تُشكل خطورة على حارسي المرمى، وبعد انقضاء ربع ساعة الأول من المباراة كاد مهاجم النصر بدر المطوع أن يُسجل لفريقه هدف السبق بعد أن نجح في تجاوز المدافع الإيراني وسدد كرة قوية تصدى لها الحارس محمد محمدي (16)، بعدها أفلت مهاجم الاستقلال فرهاد مجيدي من الدفاع النصراوي ولعب كرة رأسية قويه تألق حارس النصر عبدالله العنزي في إبعادها إلى ركلة زاويه (20)، لينحصر بعدها اللعب في وسط الملعب، وأهدر مهاجم النصر محمد السهلاوي هدفا نصراويا مُحققا بعد أن سنحت له كرة داخل منطقة الجزاء سددها سهله لتصطدم بمدافع الاستقلال وتمر بجوار القائم إلى ركلة زاوية (31)، ليُشكل بعدها الاستقلال الإيراني ضغطاً متواصلاً على المرمى النصراوي في محاوله لخطف الهدف الأول وسط صمود الدفاع النصراوي الذي تألق في إبعاد أكثر من هجمة، وهدد أمير حسين صادقي المرمى النصراوي بكرة خلفية رائعه مرت بجوار القائم (43)، وتهيأ للاستقلال خطأ على مشارف منطقة الجزاء لم يُحسن التعامل معه مجتبى جباري بعد أن سدد كرة قوية مرت من فوق العارضة (45)، وفي الدقيقة الأخيرة من زمن الشوط الأول زج مدرب النصر الكرواتي دراغان بأول أوراقه في المباراة عندما أشرك عبدالرحمن القحطاني بديلاً لسعود حمود، ليُعلن حكم المباراة الياباني ماساكي توما نهاية الشوط الأول بالتعادل السلبي بين الفريقين، ومع بداية الشوط الثاني وضحت الرغبة الإيرانية في خطف هدف مُبكر يُسهل عليهم المهمة، وتلاعب مهاجم الاستقلال فرهاد مجيدي بمدافع النصر أحمد الدوخي قبل أن يُعرض الكرة لهوار ملا محمد الذي لم ينجح في التعامل معها إذ لعبها خلفية سهلة مرت إلى رمية تماس (48)، وواصل الاستقلال ضغطه على المرمى النصراوي مع اعتماده الواضح على الكرات العرضية، ولعب هوار ملا محمد كرة رأسيه تصدى لها بسهوله الحارس عبدالله العنزي (51)، وفاجأ النصر مُضيفه الاستقلال بهجمة مرتدة مُنظمة عرض من خلالها بدر المطوع الكرة للبديل عبدالرحمن القحطاني الذي سددها فوق العارضة (58)، وعلى طريقة الكبار سجل المهاجم الكويتي بدر المطوع هدف "العالمي" الأول بعد أن واجه حارس الاستقلال محمد حمدي ووضع الكرة ساقطه بشكل رائع هزت الشباك كهدف نصراوي أول (60)، لم تستمر أفراح النصراويين طويلاً إذ عادل مهاجم الاستقلال فرهاد مجيدي النتيجة لفريقه من كرة رأسية مُستغلاً عرضية العراقي هوار ملا وهفوة الدفاع النصراوي ليُسجل هدف التعديل (62)، وفاجأ مدرب النصر الكرواتي دراغان الجميع بإخراج لاعب الوسط البديل عبدالرحمن القحطاني وإشراك زميله الأرجنتيني فيكتور أفيجاروا (72)، وتراجع النصر للخلف في محاولة للاحتفاظ بالنتيجة مع اعتماده على الهجمات المرتدة وسط ضغط إيراني متواصل على مرمى عبدالله العنزي، وهدد الإيراني سيد صالحي مرمى النصر بكرة خلفية جميلة مرت بجوار القائم (77)، وأنقذ الحارس عبدالله العنزي مرماه من هدف مُحقق للاستقلال بعد أن انفرد به مهاجم الاستقلال فرهاد مجيدي الذي سدد كرة أرضيه تصدى لها العنزي (81)، بعدها بدقيقة عاد فرهاد مجيدي وأهدر فرصة سانحه للتسجيل بعد أن استغل هفوة الدفاع النصراوي وواجه الحارس عبدالله العنزي لكنه سددها قوية بجوار القائم (82)، ومن هجمة مرتدة عرض المهاجم بدر المطوع كرة جميلة للأرجنتيني أفيجيروا لكن الحارس محمد محمدي نجح في الإمساك بها قبل وصولها لأفيجاروا (84)، وأثمر الضغط الإيراني على المرمى النصراوي في تسجيل الهدف الثاني للاستقلال بواسطة العراقي هوار ملا محمد الذي سدد كرة قوية على يمين الحارس عبدالله العنزي (89)، وعاد المهاجم فرهاد مجيدي لتهديد المرمى النصراوي بكرة رأسيه مرت بسلام بجوار القائم (93)، وواصل فرهاد مجيدي تهديده للمرمى النصراوي بتسديدة قوية من على مشارف منطقة الجزاء تصدى لها العنزي (95)، ليُعلن بعدها حكم المباراة الياباني ماساكي توما نهايتها بفوز الاستقلال 2-1 وتأهل النصر للدور الثاني بإحتلاله وصافة مجموعته الثانية.





النصر يصطاد «نصف دزينة» عصافير بحجر «الاستقلال» الإيراني


الدمام - محمد الشيخ

نجح النصر في اصطياد أكثر من عصفور بتجاوزه لعقبة الاستقلال الإيراني رغم الهزيمة التي تعرض لها في طهران في مواجهتهما في الجولة الأخيرة من مباريات المجموعة الثانية في دوري أبطال آسيا التي انتهت نتيجتها لأصحاب الأرض 2- 1، بعد مباراة صعبة حملت كل عناوين الإثارة، وكان أول العصافير التي اصطادها "العالمي" تأهله لدور ال 16 بعد حلوله في المركز الثاني ما ضمن له البطاقة الثانية بعد السد القطري الذي طار بالبطاقة الأولى، وهي البطاقة التي ستعيده مجدداً إلى إيران حيث سيواجه ذوب آهن بطل المجموعة الرابعة.

ولا يقل عن التأهل أهمية عودة النصر إلى المنافسة بقوة على البطولات القارية الكبرى، إذ يأتي عبوره للدور الثاني بمثابة العصفور الثاني الذي اصطاده النصر بانتزاعه للبطاقة الثانية، فبهذه العودة يكون الفريق "الأصفر" قد اقتحم المنافسة على البطولة القارية بقوة، بدخوله لأدوارها النهائية من البوابة الكبرى، إذ بات بذلك على بعد أربع خطوات فقط من الفوز باللقب، وهي وإن كانت خطوات صعبة في الطريق نحو اللقب الكبير لكنها ليست مستحيلة.

وإضافة إلى ذلك فإن النصر قد استعاد بهذا التأهل كثيراً من هيبته، ليس محلياً وحسب بل حتى على الصعيد الدولي، فهذا الفريق الذي سجل نفسه في نهاية تسعينيات القرن الماضي بطلا للقارة الصفراء، وحامل لوائها في العام 2000 حينما مثل القارة الآسيوية أول نادٍ في بطولة العالم التي استضافتها البرازيل في ذلك العام، غاب من ذلك العام عن واجهة البطولات والاستحقاقات الكبرى، وهو يعود إليها بقوة مستعيداً بذلك هيبته المفقودة؛ لتكون بمثابة العصفور الثالث الذي اصطاده النصراويون.

واستفاد "فارس نجد" معنوياً كذلك من هذا التأهل كونه جدد ثقة جماهيره فيه، وهي الثقة التي تصدعت في الأيام الماضية؛ خصوصاً بعد الهزيمة الثقيلة التي مني بها محلياً من الاتفاق بثلاثية بيضاء في الجولة 24 من دوري (زين) السعودي للمحترفين، وهي التي ألقت بظلالها على الفريق جماهيرياً وإعلامياً بظهور أصوات منتقدة العمل الإداري في الفريق، لاسيما وأن الفريق خسر بطولتين محليتين حتى الآن تمثلتا في بطولتي الدوري وكأس ولي العهد، ما زاد الضغوط على مسيري الفريق إدارياً، ليأتي هذا التأهل في الوقت المناسب ليرفع الضغوطات عنهم، ليكون ذلك بمثابة عصفور رابع بالنسبة لإدارة النادي.

وتوازي نشوة اللاعبين بالتأهل نشوة إدارة النادي، ففوزهم بالبطاقة الثانية وتأهلهم ثاني المجموعة للدور ثمن النهائي أكد بما لا يدع مجالاً للشك بأن النصر يملك - بالفعل - كتيبة من اللاعبين الشبان الذي يعتبرونه بمثابة الأمل في استعادة أمجاده؛ خصوصاً وأن الفريق حقق هذا الإنجاز بسواعده المحلية في ظل سوء المستويات المتواضعة التي يقدمها لاعبوه الأجانب باستثناء الكويتي بدر المطوع، لتكون بطاقة التأهل بمثابة الإثبات العملي على حقيقة ما يملكه النصر من مواهب وليكون أيضا خامس العصافير التي اصطادها الفريق بحجر التأهل.

وإضافة إلى اللاعبين والإدارة فإن السعادة حتماً تشمل مدرب الفريق الكرواتي داراغان الذي كان له نصيب الأسد من الانتقادات التي طالت الفريق في الفترة الماضية، إذ يعتبر فوزه ببطاقة التأهل نجاحاً يحسب له، رغم أن سياط النقد لازالت لم تبرحه؛ خصوصاً وأن ثمة من يرى أن خسارة الفريق من الاستقلال ما كانت لتكون لو أنه أحسن التعامل مع المباراة بشكل أفضل، بيد أن ثمة منصفين له يرون بأنه استطاع أن يسير المباراة لمصلحته رغم كل الضغوطات التي عاشها الفريق فنياً ونفسياً ورغم الأوراق التي كانت تلعب لمصلحة الفريق الإيراني، خصوصاً ورقتي الأرض والجمهور، ليكون العصفور السادس من نصيبه.






مظلومي: النصر سيدفع الثمن غاليًا أمام ذوب آهن
دراغان: غير راض عن أداء فريقي.. وحان الوقت للتفكير جيداً




الرياض- بدر العصيمي

أكد مدرب النصر الكرواتي دراغان أن فريقه لعب مباراة صعبة في ايران وقابل رغبة كبيرة من الاستقلال لتحقيق نتيجة إيجابية يتأهل من خلالها للدور الثاني وقال: "كان للحضور الجماهيري الذي يصل إلى 60 ألف متفرج دور كبير في تحفيز لاعبي الاستقلال وما يهمني هو أن النصر تأهل بعدما لعبنا بثلاث فرص ونجحنا في الحصول على أحدها وهو الأهم خصوصا وأن المباراة كانت صعبة للغاية في ظل الضغط الجماهيري الذين يساندون الاستقلال، وكانت روح لاعبي فريقي القتالية حاضرة طوال المباراة ولعبوا والهدف امام اعينهم وحققنا ما نريد وهو التأهل بغض النظر عن النتيجة وحان الوقت للتفكير في فريق ذوب آهن ولدينا وقت كاف للاستعداد له، ولست راضيا عما قدمه اللاعبون ولكن النتيجة جيدة ما دام انها قادتنا للتأهل فالمباراة كانت كمباريات الكؤوس وشهدت ضغطا عصبيا والاستقلال ضغط علينا بشكل كبير".

وعن تبديل عبدالرحمن القحطاني على الرغم من مشاركته في آخر الشوط الأول وقال:"هدفي من التبديل إقفال المناطق الخلفية وتغير طريقة اللعب بمعنى أنه قرار فني لكن لا يمنع ذلك من القول إننا أضعنا عدداً كبيراً من الفرص لو سجلت لتعقدت مهمة الاستقلال ولا ننسى بأننا نلعب المباراة، ونحن نفتقد حسين عبدالغني و ماكين وكلاهما في الخط الدفاع وهو أمر يسبب مشاكل لاي فريق ولكن مع ذلك البدلاء قدموا أداء جيدا. من جانبه حذر مدرب الاستقلال الأيراني مظلومي النصر من ان يلعب أمام ذوب هن بهذه الطريقة في دور الستة عشرة وقال: "اذا نهج مدربه ذلك فسيخسر بسهولة فطريقة لعب النصر في هذه المباراة تظهر انه فريق لا يبحث عن فوز وقد يكون لحسابات المباراة دور في ظهور النصر بهذه الصورة التي قد تتغير امام ذوبهان".

وأضاف: "فريقي كان الأحق بالتأهل ونحن الأفضل طوال مجريات المباراة وأشكر الجماهير التي حضرت واللاعبين على ما قدموه من جهد ولكن ضعف التركيز أمام المهاجمين وهو ما جعلنا لا نترجم الفرص الخطرة التي سنحت لنا وربما ما حدث في المدرجات من بعض الجماهير أثر على تركيز اللاعبين على الرغم أن هناك بطيئاً في دفاع النصر لم نحسن استغلاله".

وحذر النصر من ان يلعب أمام ذوبهان بهذه الطريقة في دور الستة عشرة وقال: "اذا نهج مدربه ذلك فسيخسر بسهولة فطريقة لعب النصر في هذه المباراة تظهر انه فريق لا يبحث عن فوز وقد يكون لحسابات المباراة دور في ظهور النصر بهذه الصورة التي قد تتغير امام ذوبهان.






نور وصف طريقته بالعقيمة وطالب بإبعاده بعد التعادل مع الهلال
الاتحاد ينهي علاقته بأوليفيرا.. ويبدأ رحلة البحث عن البديل



جدة – هتان النجار

أنهت الادارة الاتحادية - بعد اجتماع دام ساعتين بدأ في الثانية عشرة ليلا وانتهى في الثانية فجر امس "الاربعاء" - عقد المدرب البرتغالي توني اوليفيرا بعد سلسلة من النتائج المخيبة لآمال الاتحاديين والتي كان آخرها التعادل مع فريق بونيدكور الاوزبكي 1-1 في جدة والخسارة من بيروزي الايراني في طهران 3-2.

وعلمت «دنيا الرياضة» ان قائد الفريق محمد نور طالب بابعاد المدرب منذ مواجهة الاتحاد والهلال الاخيرة في الرياض، إذ وصفه بالعقيم وأبدى استياءه من أسلوبه ولكن الادارة فضلت الانتظار ومنحه فرصة اخيرة لعله يتجاوب معها في تصحيح الاوضاع الفنية للفريق.

وساءت العلاقة بين المدرب واللاعبين بعد ان اظهر ضعف شخصيته من اول تدريب له مع الفريق، وكشف مقربون من الفريق ان هناك عدداً من اللاعبين يفرضون آراءهم على المدرب وأنه يتجاوب معهم في ظل قوة صوتهم داخل الفريق واستجاب لمطالب بعض اللاعبين بتحويل التدريبات للعصر على الرغم من أن مواعيد جميع المباريات التي يلعبها الفريق الاتحادي تقام في المساء وهذا ما أثار استياء عدد من اعضاء مجلس الادارة.

وبدأ الاتحاديون يوم امس "الأربعاء" رحلة البحث عن المدرب البديل الذي سيقود الفريق حتى نهاية الموسم وطرح اكثر من اسم تدريبي بينهم المدرب الروماني كوزمين الذي رحب بالعرض الاتحادي الى جانب المدرب الصربي ديموفتش فيما طالب بعض اللاعبين داخل الفريق بالتعاقد مع المدرب ديمتري لانه الاقرب للاعبين وللفريق ويعرف الكثير من خفايا الامور.

وكشفت المصادر ان الادارة الاتحادية لن تتخذ اي قرار بشأن الغاء عقود اللاعبين الاجانب وستبقي عليهم حتى نهاية الموسم الرياضي الجاري ومن ثم اتخاذ قرار بالغاء عقود جميع اللاعبين الاجانب الاربعة، وسيبدأ المدرب الوطني حسن خليفة ومساعده حمزة ادريس بشكل فعلي مساء اليوم "الخميس" اول تدريب لهم مع الفريق استعدادا لمواجهة الشباب يوم "الاحد" المقبل في دوري زين للمحترفين، وكشفت المصادر ان الثنائي الوطني سيقود الفريق امام الشباب وسيتم تسليم المهمة للمدرب الجديد عقب المباراة وتكون اول مهمة له في مباراة النصر في دوري "زين" للمحترفين.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://club.footballfanclub.biz
 
الصحافه الرياضيه "ليوم الخميـــس 9-6-1432هــ" ((الجزء الثاني))
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات النادي اونلاين الرياضيه :: النادي العام :: منتدى النادي اونلاين للصحافه الرياضيه-
انتقل الى: